البداية
الجزء الأوّل
الجزء الثاني
الجزء الثالث
اتصل بنا
مرحبًا بكم في شمس المغرب ( يرجى الدخول أو التسجيل)

1.4 - بداية المرابطين في الأندلس

في سنة 479/1086 قاد ابن تاشفين أولى حملاته في الأندلس وانتصر على النصارى في معركة الزلاقة الشهيرة. ثم بدأت مرحلة أخذ وردّ على السلطة بين المرابطين وحكام الطوائف في الأندلس إلى حين بسط المرابطون السيطرة الكاملة على الأندلس سنة 486/1094، ونُفي المعتمد ثم توفى بعد ذلك في سجنه بأغَمات في المغرب.

وحين ملك يوسف أمير المسلمين جزيرة الأندلس وأطاعته بأسرها أصبح من يومئذ هو وأولاده في جملة الملوك، واجتمع له ولابنه من أعيان الكتّاب وفرسان البلاغة ما لم يتفق لغيره في عصر من العصور.

واتصلت حال أمير المسلمين يوسف في إيثار الغزو وقمع ملوك النصارى والحرص على ما يعود بالمصلحة على جزيرة الأندلس إلى أن توفي في شهور سنة 493/1099.

قام بأمره من بعده ابنه علي بن يوسف بن تاشفين وتلقّب بلقب أبيه أمير المسلمين فجرى على سنن أبيه في إيثار الجهاد وإخافة العدو وحماية البلاد وكان حسن السيرة جيد الطوية نزيه النفس بعيداً عن الظلم حتى إنه كان يُعدّ من الزهّاد أقرب منه إلى أن يُعدّ في الملوك.





لا يمكنك التعليق على هذه الصفحة!

( يرجى الدخول أو التسجيل)


التعليقات


Ebooks on Amazon:
موقع الفتوحات المكية:

موقع شمس المغرب:

موقع الجوهر الفرد:

حول المؤلف:


الكتب لا تزال مسودة!

البحث في الموقع
الدخول

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!
تمت مشاهدة هذه الصفحة 1269 مرة، وقد بلغ عدد المشاهدات لجميع الصفحات 24647754 مرة منذ 1/1/2020.


جميع حقوق النشر محفوظة © 1999-2020.

سياسة الخصوصية

الحدود والشروط

تم تصميم هذا الموقع وبرمجته من قبل محمد حاج يوسف